جسد لا يشيخ وعقل لا يحده زمن - ديباك شوبرا

جسد لا يشيخ وعقل لا يحده زمن - ديباك شوبرا

Prix normal
DA 3,500.00
Prix réduit
DA 3,500.00
Prix unitaire
par 
Frais d'expédition calculés lors du passage à la caisse.

 

منذ الأزل والفلاسفة والمفكرين يبحثون العلاقة بين النفس والجسد وهم في هذا مذاهب شتى، إلا أن ما يدهش هو حصول ذلك التأثير المتبادل بين الاثنين الذي يدركه الإنسان في كل لحظة من لحظات حياته. لكن الغناء والموت الذي يعيب الجسد يلحق النفس كما يعتقد الفلاسفة ومن هنا تركيز مؤلف هذا الكتاب

يقول أحد الحكماء: ” معظم الناس يستهلكون حياتهم إما في الماضي أو في المستقبل، أما حياتي أنا فهي مركزه على الحاضر”عندما نركز على الحاضر، نصبح في مأمن من صدمات حملها الماضي ويخشاها المستقبل، لأن تأثير هذه الصدمات هو ما يعرقل العمليات البناءه التي تجري داخل الجسم فيصبح عرضة للتلف المبكر، إن اللحظه الح…اضرة هي اللحظه الحقيقة التي نعيشها …. وإن الماضي والمستقبل هما تصورات عقلية لا وجود لها في الواقعيقول ديباك(1)في التأمل ينسحب العقل من نشاطه العادي نحو مصدره في تجربه غاية في العمق ويتخطى الفكر و الإحساس و الانفعال و الرغبات و الذاكره و يضع الانسان في حاله زمنية غير محدوده من الادراك السامي المنزه عن المادة و الذي لا يدركه العقل البشري…(2)فعملية التنفس و استهلاك الاكسجين تصبح أسهل وتستهلك جهد أقل والشي نفسه ينطبق على عمليات التمثيل الغذائي وغيرها من العمليات داخل الجسم)